صاحب السيادة المطران خريستوفوروس يزور كنيسة القديس جاورجيوس في مدينة الكرك

مطرانية الروم الأرثوذكس / المركز الإعلامي

عمان، ٣ كانون الثاني ٢٠٢٠

ضمن برنامج جولاته الرعوية بالمملكة قام صاحب السيادة المطران خريستوفوروس مطران الأردن للروم الأرثوذكس بزيارة مدينة الكرك للإطلاع على أحوال أبنائنا المؤمنين في جنوب مملكتنا الحبيبة ، حيث ترأس خلال الزيارة خدمة القداس الإلهي الإحتفالي للأحد الذي قبل عيد الميلاد ( أحد النسبة ) في كنيسة القديس جاورجيوس - الكرك بمشاركة قدس الإرشمندريت خريستوفوروس حداد وقدس الإيكونوموس قسطنطين هلسه والشمامسة صفرونيوس حنا وتوما الزيادين وأشعياء حداد وذلك بحضور جمع من المؤمنين من أبناء الرعية.

أشار سيادته بعظة القداس أن الإنجيل اليوم وعلى لسان متى البشير يحدثنا عن نسب السيد المسيح الذي فيه تتعاقب الأجيال منذ بدء البشرية وصولاً إلى السر الإلهي الذي كما قال عنه بولس الرسول، بالإجماع عظيم هو سرى التقوى الله ظهر في الجسد، وبه نؤمن أن كلمة الله الأزلي أتخذ من العذراء جسداً بشرياً ودخل عالمنا حتى يفتدينا من شر الخطيئة.

كما أوضح سيادته إلى أن آبائنا القديسين قد أشاروا إلى أن الله تأنس لكي يؤله الإنسان وجعل من هدف حياته على الأرض الإتحاد بالله حتى يعيش الملكوت بهذه الحياة وتصبح بوصلته هي الخلاص، فالميلاد ليس حدثاً قديماً حصل بالتاريخ وإنتهى بل هو ذلك الحدث الخلاصي المعاش في كل أيام حياتنا ومازلنا نعيش نتائجه في الحاضر.

وأكد أن في القداس الإلهي يلتقي الماضي مع الحاضر مع المستقبل وتقوم الكنيسة بإحياء هذا السر الإلهي الذي به يتقدس جسد المسيح (المؤمنين ) ويجعل منهم أعضاءاً حية فيه حتى يمارسوا حياة وأسرار الكنيسة ويتزينوا بالصلاة والصوم الذي يعيدنا إلى الحياة الفردوسية وبذلك تتهيأ قلوبنا لميلاد المخلص.

وفي ختام عظته نقل سيادته أدعية وبركات صاحب الغبطة كيريوس كيريوس ثيوفيلوس بطريرك المدينة المقدسة وسائر أعمال فلسطين والأردن بمناسبة الأعياد المجيدة ورأس السنة الجديدة متضرعاً إلى الرب الإله أن يحفظ مملكتنا الحبيبة ويحمي مليكنا المفدى صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين وولي عهده الأمين سمو الأمير الحسين بن عبدالله والعائلة الهاشمية وجيشنا العربي وجميع أبناء الشعب الأردني الواحد ويديم نعمة الأمن والأمان والإستقرار على بلادنا المقدسة. آمين

| Return

Responsive image

جميع الحقوق محفوظة © 2020 مطرانية الروم الأرثوذكس