سيادة المطران خريستوفوروس يزور مدينة العقبة

مطرانية الروم الأرثوذكس / المركز الإعلامي

عمان، ١٤ آذار ٢٠٢١

أقامت كنيستنا الأرثوذكسية في هذا اليوم ١٤ آذار للعام ٢٠٢١ خدمة القداس الإلهي لأحد مرفع الجبن أو ما يعرف ليتورجيًا بأحد المسامحة وهو الأحد الرابع من آحاد التهيئة التي تسبق الصوم الأربعيني الكبير المقدّس، حيث يعتبر هذا الأحد إيذانًا ببدء الصوم وفيه ترسخ الكنيسة تعاليم السيد المسيح القائل إن أردت أن تقدم قربانك إلى المذبح وهناك تذكرت أن لأخيك شيئًا عليك، فاترك هناك قربانك قدام المذبح وإذهب أولًا اصطلح مع أخيك وحينئذ تعال وقدم قربانك.

هذا وقد أقام صاحب السيادة المطران خريستوفوروس عطالله مطران الأردن للروم الأرثوذكس بهذه المناسبة خدمة القداس الإلهي في كنيسة القديس نيقولاوس - العقبة دون حضور جموع المؤمنين التزامًا بأوامر قوانين الدفاع المعمول بها، و تم نقل وقائع هذه الخدمة عبر المحطة الأرثوذكسية الأردنية ووسائل التواصل الإجتماعي. هذا وقدّم سيادة المطران تعازيه الحارة نحو الأسرة الأردنية من جهة الأحبة الذين فقدناهم في حادثة مستشفى الحسين الجديد -السلط ضارعين إلى الرب الإله أن يرحمهم ويلهم ذويهم الصبر والعزاء.

وفي الختام تمنى للجميع دوام الصحة والبركة حتى نتقدم لشوط الصوم بهمة وشوق تغمرها المحبة.

| Return

Responsive image

جميع الحقوق محفوظة © 2020 مطرانية الروم الأرثوذكس