الحبل بوالدة الإله
إن فحوى عيد الحبل بوالدة الإله له علاقة بعيد ميلاد مريم العذراء، وهو موجود تاريخياً في "الإنجيل الاول ليعقوب" الذي يعتبر من الأناجيل المنحولة، وقد سمّي بهذا العنوان في القرن السادس عشر، علماً بأن هذا الأنجيل كان موجوداً ضمن المخطوطات القديمة تحت مسميات مختلفة، وفي هذا الأنجيل يسرد حدث الحبل بوالدة الإله وولادتها. ويقال أن القديس يعقوب اخو الرب هو من كتب هذه السيرة كونه ابن يوسف خطيب مريم. 
اقرأ المزيد
الإرادة الإلهية العظمى
"الإرادة الإلهية العظمى" هذا التعبير موجود في (أشعيا 9: 6) كون أن النبوءة كانت حول ملاك الرأي العظيم الذي هو بالحقيقة المسيّا أو عمانوئيل أي المسيح، وتقول النبوءة "وأعطي لنا ابن وتكون الرئاسة على كتفه ويدعى اسمه ملاك الرأي العظيم مشيراً عجيباً إلهاً قوياً أبا الدهر الآتي".
اقرأ المزيد
طبيعة واحدة لله المثلث الأقانيم
يواجه لاهوتيو العصر الحديث صعوبة في فهم ماهيّة الله وفهم وماهيّة الإنسان، فكما أن الله له طبيعته الواحدة كذلك أيضاً فإن الجنس البشري مجتمعاً له طبيعة واحدة فقط بالرغم من التعداد السكاني، ولكن يجد الإنسان صعوبة في فهم الموضوع وذلك بسبب الخبرة المعرفية التي عنده بوجود الملايين بل والمليارات من البشر ويعرف بأنهم ليسوا بواحد، ا ّلا أنه علينا أن ندرك بأن الإنسانية تشمل العنصر البشري بأكمله، وأنه في الحقيقة يوجد طبيعة واحدة لكل البشر، وطبيعة واحدة لله.
اقرأ المزيد
جوهر الله وقدرته نحن نؤمن بأن الله صالح وجميل وخالق، ولكن الجمال والصلاح لا يعودان لجوهر الله لأن جوهره غير معروف لنا ولا يمكن لنا أن ندركه، وبالرغم من أن هذه الصفات تأتي من جوهر الله إلا أنها ليست هي جوهره، فالصلاح والجمال يشكلان القدرات غير المخلوقة التي لله غير المخلوق....
اقرأ المزيد
حول العنصرة للقديس نيقوديموس الآثوسي
ترجمة قدس الايكونومس الدكتور ابراهيم دبور
اقرأ المزيد
عظمة القيامة للقديس يوحنا الذهبي الفم
عظمة القيامةللقديس يوحنا الذهبي الفم إنها لساعةٌ مناسبة أن نعلن ما قاله داود النبي: "من يقدر أن يتكلم بعظائم الرب ويخبر بجميع تسابيحه" (مزمور 106: 2)، نعم لقد وصل إلينا ما نرجوه ألا وهو عيد خلاصنا.إنه يوم قيامة الرب يسوع المسيح، إنه متَطلَب السلام، إنه سبب تصالحنا واختفاء...
اقرأ المزيد
 تأملات للأيكونوموس د. إبراهيم دبّور عن اقامة ليعازر
**** إقامة لعـازر ****  " أيها المسيح الإله، لما أقمتَ لعازر من بين الأموات قبل آلامك، حقّقتَ القيامةَ العامّة، لأجل ذلك ونحن كالأطفال نحملُ علامةَ الغلبة والظفر صارخين إليك يا غالبَ الموت: أوصنّا في الأعالي مباركٌ الآتي باسم الرب".أيها الأبناء الأحباء إن إقامة لعازر م...
اقرأ المزيد
خريستوفوروس:آن الأوان لنرفع الصوت عالياً في ظل المخاطر التي تحيط بالقدس - صحيفة الرأي
حوار - سمر حدادين«صوت صارخ في البرية»، هكذا كان صوت مطران الروم الارثوذكس في الاردن خريستوفوروس عطااالله، بالدفاع عن الوصاية الهاشمية على المقدسات المسيحية في القدس. فقد أعلنها المطران خرسيتوفوروس في لقاء مع «الرأي » إننا «أصحاب شرعية بالحديث باسم المسيحية في...
اقرأ المزيد
وساطة القديسين
المسيح هو الوسيط الوحيد: تعتمد الكنيسة على الكتاب المقدّس في تعليمها بإمكانية القديسين أن يتوسطوا من أجل الأحياء، أما الهراطقة فيتجاهلون هذا التعليم وينكرون وساطة القديسين كونهم لا يعترفون بالحياة ما بعد القبر من ناحية
اقرأ المزيد
من وجهة نظر الأرثوذكسية الآبائية هناك طرق كثيرة لفهم معنى الخطيئة الجّدية ، لذا سنركز اهتمامنا في موضوعنا اليوم على معنى جوهر الخطيئة الجّدية.
اقرأ المزيد
Page 1 of 2 FirstPrevious [1]

Responsive image

جميع الحقوق محفوظة © 2020 مطرانية الروم الأرثوذكس